الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرقابة النوعية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عادل السلايمه
عضو نشيط
عضو نشيط


ذكر
عدد المساهمات : 64
العمر : 54
تاريخ التسجيل : 02/10/2008

مُساهمةموضوع: الرقابة النوعية   السبت 29 نوفمبر - 8:18

الرقابة النوعية Quality Control


تطبيق نظام الرقابة النوعية من الأمور الهامة التي لاغنى عنها لأي مختبر مهما كان حجم الفحوصات التي يعملها وذلك للتأكد من دقة النتائج التي يصدرها وكذلك للتأكد من كفاءة الأجهزة والمواد الكاشفة المستعملة في المختبر .

يمكن تلخيص المقصود بالرقابة النوعية بإدراج عينات خاصة مع عينات المرضى معروفة فيها النتائج , تطبق عليها خطوات الفحص فإذا أعطت النتائج المرجوة فهذا يعني انه لا يوجد خطأ في تطبيق خطوات الفحص ولا يوجد أي عيب في المواد المستعملة في الفحص ويمكن اعتماد نتائج المرضى , لكن إذا لم تعط النتائج المرجوة فهذا يدل على وجود خطأ ما يجب استقصاء السبب واصلاحه ومن ثم إعادة الفحص واعتماد نتائج المرضى بناء على نتائج عينات الرقابة النوعية

العينات التي تستعمل كعينات الرقابة النوعية يمكن تحضيرها في المختبر أو يمكن شراؤها من شركات تصنيع المواد الكيميائية للفحص حيث يوجد مع هذه المواد أوراق خاصة مدون عليها نتائج الفحوصات المختلفة وقيمها حسب الطريقة المستعملة في الفحص . يجب إدراجها مرة في اليوم ولكن يفضل إدراجها كلما عمل الفحص ولو كان أكثر من مرة في اليوم .

تحضير عينات الرقابة النوعية :

------------------------------

يمكن تحضير هذه العينات من البلازما المفصولة في بنك الدم أو من بقايا السيرم في نهاية يوم العمل , يجب أن يكون السيرم خال من الصفار , بقايا تحلل الدم hemolysis والدهون , يمكن إضافة السيرم إلى وعاء بلاستيكي محفوظ في الفريزر على درجة حرارة 20 تحت الصفر لفترة من الزمن حتى الحصول على كمية كافية لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر .

بعد الحصول على الكمية المطلوبة نترك السيرم ليذوب على درجة حرارة الغرفة ومن ثم يتم خلطها جيدا ويفضل أن يكون ذلك باستعمال جهاز خلط آلي لمدة ساعة على الأقل , بعد ذلك يتم التخلص من الشوائب والرواسب وخيوط الفيبرين بلف السيرم في جهاز الطرد المركزي على سرعة 3000 دورة في الدقيقة لمدة نصف ساعة . يمكن إضافة الثرومبين لإثارة التجلط وبالتالي التخلص من خيوط الفيبرين بنجاعة أكثر , ومن الجدير ذكره انه يمكن التخلص من الرواسب بوساطة الترشيح بمرشحات خاصة ( مثل فلاتر سيتز وميليبور ) وهذه لها فائدة إضافية حيث يمكن التخلص من البكتيريا التي إن لم يتم التخلص منها تؤثر على النتائج للعينة مثل استهلاك السكر وتخليف فضلات قد تتداخل مع المواد الأخرى .

قد تستعمل عينات الرقابة النوعية كما هي من السيرم وقد يضاف عليها إضافات للحصول على تراكيز معينة . مثال ذلك قد يكون تركيز سكر الجلوكوز في العينة 50مغم /100مل ونريد أن تكون النتيجة 100مغم /100مل لذلك نضيف 50مغم من سكر الجلوكوز لكل 100مل من السيرم أو البلازما . عملية إضافة سكر الجلوكوز تعتبر سهلة ومباشرة ولكن إضافة البيليروبين مثلا تحتاج إلى تحضيرات كثيرة ,

لرفع نسبة البيليروبين من 0.4 مغم /100مل إلى 1.00 مغم /100مل نضيف 0.6 مغم /100مل بلازما من البيليروبين ولكن ليس مباشرة كما هو الحال في السكر وانما نقوم بإذابة البيليروبين في محلول هيدروكسيد الصوديوم ( 10مغم من البيليروبين في واحد مل من 0.1 جزيئيه هيدروكسيد الصوديوم ) نقوم بالتخفيف ل 3-5 مل بالماء المقطر ثم يضاف إلى السيرم مع التحريك ومن ثم يضاف حامض الهيدروكلوريك (0.1 جزيئيه ) لجعل درجة الحموضة 7.4 .

بعد عمل جميع التحضيرات اللازمة يتم تقسيم العينة إلى عينات صغيرة تتناسب مع حجم الفحوصات التي تجرى في المختبر ,ومن ثم تجرى الفحوصات عدة مرات يجب أن لا تقل عن عشرين مرة بعدها نقوم بإيجاد المتوسط الحسابي - بعد استبعاد القيم المتطرفة - والانحراف المعياري ثم تحدد قيم عينة الرقابة النوعية (Control بأخذ المتوسط الحسابي + ضعف الانحراف المعياري مثلا المتوسط الحسابي 100 والانحراف المعياري 5 تكون القيم المقبولة للعينة بين 90- 110 .

مما سبق يتبين أن تحضير عينات الرقابة النوعية تكلف الكثير من تحضيرات ومن ثم تعيين القيم , وتحضير هذه العينات داخليا وإيجاد قيمها تتم على نفس الأجهزة التي من المفروض أن تستعمل عينات الرقابة النوعية لضبط كفاءة هذه الأجهزة , فوجود مشكلة ما في الأجهزة أو الكواشف المستعملة من الصعب اكتشافها لان القيم التي تستعمل لاكتشاف هذه العيوب تم إيجادها على هذه الأجهزة لذلك استعمال عينات الرقابة النوعية المحضرة تجاريا تعتبر أفضل للوصول إلى الأهداف المرجوة من نظام الرقابة النوعية كما أنها تكلف اقل من العينات المحضرة داخليا .

عينات الرقابة النوعية المحضرة تجاريا تكون على شكل بودرة مرفق معها كتيب يحتوي على القيم لمختلف الفحوصات مع اسم الطريقة المعمول بها الفحص أو مبدأ الطريقة , بعض هذه المواد قد تكون مختصرة على طرق معينة المستعملة فقط من قبل الشركة الصانعة , وقد تكون محضرة من شركات متخصصة ومرفق معها قيم للفحوصات بطرق متعددة وهذه الأخيرة تعتبر افضل من الأولى حيث يمكن استعمالها من مختبرات مختلفة تستعمل مواد كاشفة مصنعة من شركات متعددة .

نختار القيم المقبولة لعينة الرقابة النوعية على أنها عبارة عن المتوسط الحسابي زائد أو ناقص ضعف الانحراف المعياري لكي تحصر 95% من الحالات مما يعني ان 5% من الحالات تقع خارج الفترة مع انه لا توجد مشكلة لا في الأجهزة ولا المواد الكاشفة المستعملة في الفحص . في حين أن اختيار القيم المقبولة على أساس اخذ المتوسط الحسابي زائد أو ناقص ثلاثة أضعاف الانحراف المعياري يجعل الفترة كبيرة جدا مما يجعل فرصة اكتشاف الأخطاء قليلة جدا لان 99% من الحالات تقع داخل الفترة .

سبق وان ذكرنا انه يتم اعتماد نتائج المرضى بناء على نتائج عينة الرقابة النوعية , ولكن يتبادر للذهن ما العمل عندما لا تكون نتائج عينة الرقابة النوعية ضمن الحدود المقبولة ؟ . الجواب انه يجب عدم إخراج نتائج المرضى إلا بعد معرفة السبب واصلاحه واعادة عمل جميع العينات التي لها الفحص الذي وجد به الخلل , سبب المشكلة قد يكون راجع للمواد المستعملة في الفحص قد تكون غير صالحة للاستعمال reagent deterioration أو قد يكون تلف مادة المعياري standard التي تحسب نتائج العينات بناء عليها أو قد يكون السبب راجع للأجهزة المستعملة في الفحص . في حالة عدم التوصل للسبب يجب استعمال عينة جديدة من عينات الرقابة النوعية ( تحل جديدة )ومن ثم إعادة الفحص من جديد لعينات من المرضى مختارة عشوائيا مع عينة الرقابة النوعية الجديدة ومن ثم مقارنة النتائج الجديدة والقديمة بعدها تعتمد النتائج .

و يمكن عمل رقابة على عمل المختبر بثلاث طرق بحيث لا يعرف الذي يقوم بالفحص أن هذه العينات هي عينات رقابة نوعية وانما تدرج وترقم على أساس أنها عينة من عينات المرضى وذلك :

1- بإدراج عينة الرقابة النوعية تحت اسم مستعار ومن ثم مقارنة نتائج هذه العينة مع القيم المعروفة .

2- اختيار أي عينة من عينات المرضى وتقسيمها إلى قسمين . المفروض أن تكون النتائج متقاربة جدا إن لم تكن نفسها .

3- اختيار عينة عشوائية وحفظها بطريقة جيدة ومن ثم إعادتها في اليوم التالي , ومن ثم مقارنة النتائج .







بقلم
عادل عبد الحليم السلايمه
أخصائي طب مخبري
مسؤول مختبر جودة المياه / بلدية الخليل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
dooa
عضو مميز
عضو مميز


انثى
عدد المساهمات : 270
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 05/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الرقابة النوعية   الثلاثاء 2 ديسمبر - 8:25

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الف شكر الك اخ عادل
على الموضوع الجميل
بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عادل السلايمه
عضو نشيط
عضو نشيط


ذكر
عدد المساهمات : 64
العمر : 54
تاريخ التسجيل : 02/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: الرقابة النوعية   الأربعاء 3 ديسمبر - 9:05

اخت دعاء
شكرا جزيلا لك ايضا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
trqziz
عضو مميز
عضو مميز


ذكر
عدد المساهمات : 264
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 10/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الرقابة النوعية   السبت 13 ديسمبر - 21:46

:hii:





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
gebriano
عضو فعال
عضو فعال


ذكر
عدد المساهمات : 162
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 25/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: الرقابة النوعية   الإثنين 15 ديسمبر - 10:50

بوركت اخى اثرت موضوع ذو اهميه قصوى فى عالم المختبرات
اشكركجزيل الشكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الرقابة النوعية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة الابداع للتحاليل الطبية  :: منتديات التحاليل الطبية :: التحاليل العامة والجودة النوعية-
انتقل الى: